شفشاون تهتز على وقع ثاني حالة انتحار في أقل من 24 ساعة

اهتز إقليم شفشاون من جديد على وقع ثاني حالة انتحار في أقل من 24 ساعة، بعدما أقدم أب اربعيني على وضع حد لحياته شنقا بالقرب من منزل أسرته الكائن بدوار الشقرا التابع لجماعة بني صالح، مخلفا 5 أبناء.

وأوردت مصادر محلية، أن الهالك متزوج وأب لخمسة أبناء، وقد تم العثور عليه جثة هامدة معلقا بواسطة حبل موصول بجدع شجرة على مقربة من منزل اسرته، حيث لاتزال الأسباب مجهولة وراء إقدامه على ذلك لحدود الساعة.

المعني تم نقله لمستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بمدينة شفشاون، في وقت باشرت مصالح الدرك الملكي تحقيقاتها للكشف عن ظروف وملابسات انتحاره.

جدير بالذكر، أن أن هذه الحادثة هي الثانية من نوعها بإقليم شفشاون، في أقل من 24 ساعة، بعدما أقدمت شيدة أربعينية يوم أمس الخميس، على الإنتحار بنفس الطريقة بدوار “أزغار” بجماعة “اسطيحة”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق