شاطئ السلوقية بطنجة يلفظ جثة مهاجر إفريقي

لفظت أمواج البحر بشاطئ السلوقية الصخري الواقع بمنطقة أشقار بمدينة طنجة، قبل قليل، جثة مهاجر سري ينحدر من إحدى دول إفريقيا جنوب الصحراء.

وحسب مصادر مُباشر، فقد تم اكتشاف جثة المهاجر الإفريقي بعدما طفت على سطح البحر، ليتم إشعار السلطات المحلية التي حلت بمعية عناصر الوقاية المدنية على وجه السرعة بعين المكان.

وتقوم عناصر الوقاية المدنية في هذه الأثناء بانتشال جثة المهاجر بواسطة دراجية مائية “جيت سكي”، حيث من المرتقب أن يتم نقلها إلى مستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار.

ورجحت مصادر مطلعة أن الجثة تعود لأحد المهاجرين الأفارقة الذين امتطوا قوارب الهجرة السرية الأسبوع الماضي للوصول إلى الضفة الأخرى، ولكن رحلتهم فشلت بسبب سوء الأحوال الجوية.

ولا تعد هذه الحادثة الأولى من نوعها خلال هذا الأسبوع، حيث لفظت أمواج البحر بشاطئ أشقار بداية الأسبوع الجاري جثث مهاجرين افارقة يرجح أنهم قضوا غرقا أثناء محاولتهم الوصول إلى الأراضي الإسبانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق