تقرير لجنة النموذج التنموي يوصي بإلغاء عقوبات استهلاك “القنب الهندي”

تضمن التقرير العام للجنة النموذح التنموي، الذي تم رفعه يوم أمس الثلاثاء إلى الملك محمد السادس، توصية بإلغاء العقوبات المتعلقة باستهلاك القنب الهندي ووضع عقوبات بديلة للإستهلاك الغير قانوني لهذه المادة.

وجاؤ في التقرير، أن الاتفاقيات الدولية التي وقع عليها المغرب تجاه المخالفات المرتبطة بالمخدرات تدغو إلى اعتماد اجراءات إنسانية متناسبة مبنية على إحترام الكرامة الانسانية، وقرينة البراءة وسمو القانون وإيلاء الإهتمام اللازم للاجراءات الكفيلة بتعويض الإدانة أو العقوبة الجنائية، ولا سيما في الحالات المتعلقة بمخالفات بسيطة.

وذكر تقرير لجنة النموذج التنموي أن وضعية القنب الهندي بالمغرب متناقضة، فمن جهة يعتبر إنتاج واستهلاك القنب الهندي غير قانوني، ومن جهة أخرى، يعد المغرب ثاني أكبر منتج وأكبر مصدر لمخدر الشيرا على المستوى العالمي في سنة 2017، حيث بلغ إنتاج عشبة القنب الهندي أكثر من 35.000 طن استخرج منها 700 طن من الحشيش.

وشدد التقرير على مواصلة مكافحة شبكات ترويج القنب الهندي، حيث دعا السلطات إلى مواصلة جهودها لكشف شبكات الترويج  وتفكيكها، إذ ستستمر هذه الشبكات في توسيع نشاطها غير المشروع إلى مساحات جديدة أو تشجيع زراعات ممنوعة عن طريق تقديم مقابل مادي أكبر على سبيل المثال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق