إسبانيا..قاضي التحقيق يستمع لزعيم “البوليساريو” ويرفض طلب اعتقاله

رفض قاضي التحقيق بالمحكمة العليا في مدريد، اليوم الثلاثاء، توقيف زعيم جبهة “بوليساريو” الإنفصالية إبراهيم غالي، وإخضاعه لإجراءات إحترازية عقب التحقيق معه بشأن تهم “التعذيب” وارتكاب “مجازر إبادة” التي تلاحقه منذ سنوات.

وأفادت وسائل إعلام إسبانية، أن إبراهيم غالي، الذي مثل اليوم لما يزيد عن ساعتين عبر تقنية الفيديو أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا سانتياغو بيدراز، أعلى محكمة جنائية في إسبانيا، نفى -المتهم-، التهم الموجهة إليه، معتبرا أنه لا يتحمل مسؤولية تلك الإعتداءات.

وقد طالب دفاع الضحايا باتخاذ إجراءات احترازية في حقه من خلال سحب جواز سفره واعتقاله فورا على سبيل الاحتياط، وهو ما لم يستجب له قاضي التحقيق الذي رفض اعتقال زعيم البوليساريو واكتفى بطلب تحديد عنوانه.

ويواجه إبراهيم غالي شكاية رفعها ضده فاضل بريكة، المنشق عن جبهة البوليساريو الحاصل على الجنسية الإسبانية عام 2020، تتهمه بـ”الاعتقال غير القانوني والتعذيب وجرائم ضد الإنسانية” و”تعذيبه” في مخيمات تندوف.

فيما الشكاية الثانية تعود إلى سنة 2017 رفعتها “الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان” بتهمة ارتكاب “مجازر إبادة” و”اغتيال” و”إرهاب” و”تعذيب” و”إخفاء” في مخيمات تندوف.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق