جنايات طنجة تصدر أحكام قاسية في حق المتورطين بالسطو على محل الذهب

أصدرت الغرفة الجنائية الإبتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة في ساعة متأخرة من ليلة اليوم الثلاثاء أحكامها في قضية السطو على محل الذهب والمحوهرات بحي المصلى بطنجة، في شهر أبريل الماضي، وقضت في حقّ المتهمين بـ20 سنة سجنا نافذا لكل واحد منهما.

واعترف أحد المتهمين والقاطن بالديار الإسبانية أثناء الإستماع بإرتكابه لسرقات سابقة أخرها، سطوه على ساعات باهظة الثمن يفوق ثمنها 15 مليون سنتيم.

وكانت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، قد تمكنت يوم الاثنين 26 أبريل الماضي، من توقيف شخصين من ذوي السوابق القضائية، يبلغان من العمر 29 و36 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في اقتراف عملية سرقة من داخل محل لبيع الحلي والمجوهراتالأبحاث والتحريات التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية، يضيف البلاغ، مكنت من تحديد هوية المشتبه فيهما المتورطين في ارتكاب هذه الجريمة وتوقيفهما، وذلك قبل أن يتم استرجاع جميع المسروقات بعد إجراء عملية تفتيش بمنزل شقيقة أحدهما بحي العوامة بنفس المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق