سكتة قلبية تتهي حياة شاب بشاطئ “كيمادو” بالحسيمة

لفظ شاب ثلاثيني انفاسه الأخيرة بشاطئ “كيمادو” بمدينة الحسيمة، إثر تعرضه لسكتة قلبية مفاجئة في خرجة استجمام رفقة عائلته.

وحسب مصادر محلية، فان المعني البالغ من العمر 30 سنة، قصد الشاطئ المذكور رفقة عائلته بغرض الإستجمام، قبل أن يتعرض لأزمة قلبية لفظ على إثرها أنفاسه الأخيرة، حيث لم تسعف جهود الأطر الطبية في انقاذه.

وقد تم نقل جثة المعني لمستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بالحسيمة، فيما باشرت المصالح الأمنيّة تحقيقاتها، لتحديد أسباب الوفاة تحت اشراف النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق