بلجيكا تلاحق أخطر بارون “كوكايين” مغربي فر إلى طنجة

شرعت السلطات الأمنية البلجيكية، وبتنسيق مع مصالح الأمن المغربية في ملاحقة مواطن بلجيكي من أصول مغربية يعد أحد أخطر أباطرة الكوكايين في البلاد، وذلك بعدما ولج التراب الوطني مؤخرا.

وحسب وسائل إعلام، فان الأمر يتعلق بشخص يدعى “ر.ب” يقطن في مدينة “أونفيرس” البلحيكية، وتصنفه الأجهزة الأمنية هناك في خانة “أخطر المجرمين”، حيث سبق أن أدانته إحدى المحاكم البلجيكية شهر مارس الماضي، بعشرين سنة شجنا نافذة، وذلك على خلفية تهم تتعلجق بتشكيل منظمة إجرامية والإتجار الدولي في المخدرات.

وأوردت ذات المصادر، فإن بوعزة يعد أهم أعضاء مافيا دولية تمتد خيوطها إلى أمريكا اللاتينية معقل مخدر الكوكايين، حيث سبق أن أدين في قضية تتعلق بالإتجار في المخدرات بأربع سنوات، سنة 2013، بحسب صحيفة لوسوار البلجيكية.

وذكرت مصادر جد عليمة، بأن الأجهزة الأمنية المغربية استنفرت عناصرها بمجرد توصلها بمعلومات دقيقة عن تواجد هذا البارون بمدينة طنجة، حيث يجري تنسيق أمني على مستوى عالي للقبض عليه وتقديمه للعدالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق