القبض على أكبر مروج لغاز الضحك المخدّر “النْفافخ” بحي الإدريسية بطنجة

متابعة/ هيئة التحرير

اوقفت فرق الشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة مساء أمس الإثنين، شخص ثلاثيني بحي الإدريسية بطنجة من أجل ترويجه وحيازته مواد تستعمل في التخدير وتمسّ السلامة الصحية للمواطنين.

وقد جرى توقيف المعني بالأمر وهو في الثلاثينات من العمر على مستوى حي الإدريسية، وذلك داخل محل لبيع الحلويات والخبز، بناءً على معلومات تحصلّت عليها الفرقة حول نشاطه كمروج رئيسي للمادة، حيث أظهرت الأبحاث والتحريات من خلال عملية الترصد والمراقبة للمعني الذي الذي يشتغل بمحل لإعداد الحلويات، أنه كان يستغل مهنته للحصول على كميات مهمة وكبيرة من غاز الضحك المخدّر المعروفة بإسم “النْفافخ” قصد ترويجه بين الشباب لأغراض مشبوهة، من شأنها تعريض صحة وسلامة مستهلكها وعلى الغير للخطر.

عملية التفتيش والحجز المنجزة في هذه القضية أسفرت عن ضبط وحجز لدى الموقوف على ما مجموعه 7700 أنبوب من الغاز المخدر (النْفافخ)، فضلا عن حجز مبلغ مالي مهم و35 آلة تستعمل لفتح الأنابيب واستهلاكها وسيارة نفعية يستعملها المعني في عملية الترويج لفائدة البحث.

وقد تم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!