السلطات الإسبانية تتجه لمنع إدخال أضاحي العيد لمليلية المحتلة

تعتزم السلطات الإسبانية بمدينة مليلية المحتلة، منع دخول أضاحي العيد الغمغربي إلى تراب المدينة، وذلك بسبب مخاوف من انتشار مرض الحمى القلاعية. 

وقالت صابرينا موح، مندوبة الحكومة المحلية في سبتة المحتلة إن الحكومة المحلية للثغر المحتل تتجه إلى منع دخول الخرفان” المغربية إلى المدينة، كإجراء وقائي لمنع انتشار الحمى القلاعية، مضيفة إن استمرار حالة اليقظة والتأهب من مرض الحمى القلاعية، يعتبر سببا في اتخاذ تدابير وقائية لمنع مرور الأضاحي المغربية إلى مليلية..

وأضافت المسؤولة الحكومية في مقابلة مع القناة التلفزية المحلية، أن هذه السنة ستكون هي السنة السادسة على التوالي بدون “الأضاحي المغربية”.

ومن المنتظر أن يخخلف قرار السلطات الإسبانية استياء واسعا في أوساط المغاربة المقيمين في المدينة المحتلة، حيث من المرتقب أن تقوم عدد من الجمعيات التي تهتم بشؤون المسلمين بالمدينة بالنزول إلى الشارع والمطالبة بالتراجع عن هذا القرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى