سانشيز يقصي مسؤولي حزب “بوديموس” المعادي للمغرب من قائمة مرافقيه للرباط

من المرتقب أن يحل رئيس الحكومة الإسبانية، “بيدرو سانشيز”، في زيارة رسمية بالمغرب للمشاركة في اجتماع اللجنة العليا المشتركة بين البلدين، المزمع انعاقده في العاصمة الرباط.

وبحسب ما أوردته مصادر محلية، فإن بيدرو سانشيز، قرر عدم مشاركة أي عضو من حزب “بوديموس” المعروف بمواقفه المعادية للمغرب، ضمن قائمة الوفد الإسباني الذي سيسافر إلى المغرب، والذي سيتضمن تغيير موقف “سانشيز” من الصحراء المغربية، والتحالف الجديد بين إسبانيا والمملكة.

وأفادت صحيفة “أوكي دياريو” الإسبانية، إن المغرب وإسبانيا وضعا اللمسات الأخيرة منذ أسابيع على تفاصيل هذه الاجتماع رفيع المستوى،.
وأشارت الصحيفة الإسبانية، إلى أن العلاقات بين البلدين كانت تعيش في السابق توترات سياسية، بسبب موقف حزب “بوديموس”، وزعيمه “إغليسياس” من الصحراء بعدما وصلوا إلى السلطة التنفيذية، وهو الموقف الذي عدله الرئيس “سانشيز” بالكامل الآن، ويبدو أن البلدان مستعدان لتعويض الوقت الضائع، وفق تعبيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى