بطريقة همجية..الأمن الإسباني يعتدي على مغاربة سبتة بعدما احتفلوا بتأهل المنتخب الوطني

متابعة – هيئة التحرير

أماطت عناصر أمنية بمدينة سبتة المحتلة، اللثام عن وجهها الحقيقي، وأبانت عن حقدها الدفين تجاه مغاربة الثغر المحتل، عقب توطرطهم في اعتداء همجي وعنصري على نساء وأطفال خرجوا للاحتفال في شوارع المدينة بمناسبة تأهل المنتخب الوطني لنصف نهائي كأس العالم.

ويوثق شريط فيديو انتشر على نطاق واسع بمنصات التواصل الإجتماعي، الإعتداء الذي تعرضت له نساء مغربيات على يد الأمن الإسباني، في منطقة “بوبلادو مارينير” وسط المدينة المحتلة، لا لشيئ إلا أنهم فرحوا بتأهل المنتخب الوطني.

وهو الإعتداء الذي أصيبت على إثره شابة بإصابة خطيرة على مستوى اليد جعلتها تصرخ من الألم.

وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض لها مغاربة الثغر المحتل، لاعتداءات عنصرية على يد الأمن الإسباني، بل سبق أن تم تسجيل حوادث مشابه، بسبب النزعة العنصرية لعدد من العناصر الأمنية العاملين بالمدينة.

 

يوسف الجوهري / يومية الصباح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى