“أموكيرون” يزحف نحو مدارس طنجة والسلطات تغلق ثلاثة منها

متابعة/ هيئة التحرير

قررت السلطات المحلية بمدينة طنجة، إغلاق عدد من المؤسسات التعليمية بالمدينة بعد تسجيل حالات إصابة بفيروس كوفيد-19 ضمنها متحور “أوميكرون” وسط التلاميذ.

وحسب مصادر مُباشر، فإن الأمر يتعلق بأربع مؤسسات تعليمية خصوصية، وهي محمد أرسلان والإعدادية التأهيلية ابن مشيش، وإعدادية الأمانة، ثم إعدادية مولاي عبد العزيز التأهيلية، حيث سيمتد قرار الإغلاق لأسبوع، وذلك ابتداء من يوم غدٍ الخميس.

وعلاقة بالموضوع، فقد تلقّى أباء وأولياء أمور التلاميذ قرار إغلاق إعدادية محمد أرسلان، بنوع من الإستغراب، وذلك بسبب الإبقاء على الثانوية مفتوحة بالرغم من أنّ تلاميذ المؤسستين يشتركون في الساحة والمدخل الرئيسي، فكيف يتم إغلاق الإعداية والإبقاء على الثانوية مفتوحة، علما أن البروتوكول المعتمد لتفعيل التدابير الاحترازية، ينصّ على أنه عند تسجيل ثلاث إصابات أو أكثر بأحد الأقسام خلال أسبوع واحد، يُتَّخَذُ قرار إغلاق القسم واعتماد التعليم عن بعد لمدة سبعة أيام.

وكانت وزارة التربية الوطنية  قد كشفت خلال النشرة الأسبوعية الخاصة بتتبع الحالة الوبائية بالمؤسسات التعليمية، أنه تم إغلاق “36 مؤسسة تعليمية عمومية و17 مؤسسة تابعة للبعثات الأجنبية بعد تسجيل حالات الإصابة بها، فيما تم تعليق الدراسة بـ131 فصلا دراسيا”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!