“العَسْكر” ينزل إلى شوارع طنجة

أفاد مصدر مطلع، أن سلطات مدينة طنجة، قررت الإستعانة بعناصر القوات المسلحة الملكية من أجل مساعدتها على التحكم في الحالة الوبائية بالمدينة، وكذا تنزيل الإجراءات والتدابير الحكومية الجديدة، وذلك على خلفية الإرتفاع الصاروخي لعدد الإصابات والحالات الحرجة إلى جانب نسبة الوفيات بالمقارنة مع باقي المدن المغربية.

ووفق ماكشف عنه ذات المصدر، فمن المرتقب أن تحل مركبات وعربات محملة بعناصر الجيش خلال الساعات القليلة المقبلة بمدينة طنجة، قادمة من الثكنة العكسرية التابعة للقوات المسلحة الملكية بمنطقة مولاي بوسلهام ضواحي مدينة العرائش.

وتراهن سلطات المدينة من خلال هذه الخطوة، للحد من اتساع رقعة تفشي فيروس كورونا المستجد، خاصة وأنّ مدينة البوغاز تعيش ذروة تفشي الوباء.

وكانت المديرية الجهوية للصحة بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة، قد أعلنت عن تسجيل 296 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال ال24 الماضية، بمدينة طنجة، و 107 حالة شفاء، و13 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق