إجراءات أمنية صارمة عند مدخل مدينة العرائش

متابعة -عبد الله المعمري-

مع اقتراب موعد عيد الأضحى المبارك الذي يمر هذه السنة في أجواء استثنائية بسبب انتشار فيروس كوررنا، وما صاحبه من اجراءات قانون الطوارئ الصحية،  وبعد تسجيل إصابات جديدة بكورونا بعدما كانت قد استقرت الحالة الوبائية بالإقليم، عادت السلطات الأمنية يوم أمس الجمعة 24 يوليوز الجاري ، إلى تشديد إجراءات المراقبة من خلال وضع سدود أمنية مشددة عند مدخل ومخرج المدينة.

وتهم هذه الإجراءات مراقبة كافة السيارات والعربات بمداخل ومخارج المدينة مع التشديد على إلزامية على ارتداء الكمامات والتأكد من هوية الراكبين ووجهتهم ومطالبتهم بوثيقة السفر الاستثنائية.

وتأتي هذه الإجراءات من اجل ضمان عدم تحول مناسبة العيد التي تعرف تنقلا كثيرا من طرف المواطنين من أجل زيارة أقربائهم، الى فرصة سانحة لعودة انتشار الفيروس بالمدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق