الأمن يحدد هوية عصابة تمارس الكريساج بواسطة “رانج روفر”

تمكنت عناصر الشرطة القضائية التابعة لمنطقة أمن بني مكادة بطنجة، من تحديد هوية 3 أفراد من ذوي السوابق القضائية شكلوا عصابة تعترض سبيل المواطنين وتسلبهم ما بحوزتهم عبر التهديد بالسلاح الأبيض.

وحسب مصادر مٌباشر الخاصة، فإن هذه العصابة تتخذ من محور حي المجد ودار التونسي والإدريسية مسرحا لعملياتها الإجرامية، حيث تستعمل سيارة فارهة من نوع “رانج روفر فيلار” تابعة لوكالة كراء السيارات بمدينة مدينة مراكش.

وبعد توالي الشكايات على كوميسارية بني مكادة، كثفت المصالح الأمنية من تحرياتها، وبالإعتماد على كاميرا المراقبة المثبتة بأحد المنازل بالمنطقة، تم تحديد لوحة ترقيم السيارة ونوعها، ليتم الإهتداء إلى مكانها بأحد الأزقة بحي الجيراري، وأضافت ذات المصادر، أن أفراد العصابة يقطنون بحي مغوغة، حيث بعد الانتهاء من عملياتهم الاجرامية يعمدون الى ركن السيارة بحي الجيراري، بعيدة عن حيهم تفاديا لعيون رجال الأمن.

عناصر الأمن قامت بحجز السيارة وقطرها نحو المحجز الجماعي، بعد تحديد هوية أصحابها، حيث جاري البحث عن الأماكن التي يرتادونها من أجل توقيفهم.

وعلم مٌباشر، أن شخصا ينحدر من مدينة أخرى يقوم بكراء عشرات السيارات من وكالات الكراء بمدينة مراكش، ثم يعيد كرائها بعد ذلك بعقود كراء لزبائن يقومون بدورهم بتمريرها لمروجي الكوكايين والأقراص المهلوسة وأصحاب السوابق القضائية، الذين يستعملون هذه السيارات في إجرامهم، وسبق لجمعيات كراء السيارات بمدينة طنجة أن رفعت شكايات لدى الجهات المختصة من أجل التصدي لظاهرة الكراء العشوائي للسيارات (sous-location) مع تسجيلهم لتقصير وتهاون المديرية الجهوي للتجهيز والنقل بالمدينة في التحرك لوقف الكراء غير المرخص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق