الجمارك تحجز على باخرة FRS بسبب 18 مليار من الديون

متابعة: محمد ياسين البقالي

تستعد إدارة الجمارك والضرائب الغير مباشرة بميناء طنجة المتوسط، للحجز على باخرة “Tanger Express” التابعة لشركة الملاحة البحرية الألمانية “FRS”، وذلك على إثر القرار الصادر عن المحكمة التجارية بمدينة طنجة، القاضي بتحريك مسطرة الحجز التحفظي على الباخرة التي تربط الميناء المتوسطي بميناء الجزيرة الخضراء أقصى جنوب إسبانيا.

ويأتي قرار الحجز على الباخرة حسب وثيقة رسمية تحصل مُباشر على نسخة منها، بسبب تخبطها في ديون كبيرة لفائدة إدارة الجمارك والضرائب الغير مباشر، حيث بلغت قيمة الديون التي تدين بها أزيد من 18 مليار سنتيم، والتي طالبت بها إدارة الجمارك عقب ضبط اطنان من مخدر “الحشيش” داخل حاوية نفايات كانت على متن الباخرة شهر غشت الماضي.

وحسب ذات الوثيقة، فإن جميع المحاولات الودية التي باشرتها السلطات المعنية من أجل إبراء ذمة الشركة من المبلغ المذكور باءت بالفشل، قبل أن تصدر المحكمة قرارا يقضي بإجراء حجز تحفظي على الباخرة.

هذا، وكانت السلطات الأمنية الإسبانية، بميناء الجزيرة الخضراء، قد أحبطت يوم 8 غشت 2020، محاولة تهريب حوالي 4596 كيلوغرام من مخدر “الحشيش” تم إدخالها للباخرة التي انطلقت من ميناء طنجة المتوسط، على شكل رزم عن طريق حاوية نفايات، من طرف 3 مستخدمين من شركة FRS أمام أعين عنصرين من الشرطة.

وحسب بلاغ للشرطة الإسبانية، فإن كيمة الحشيش المحجوزة تم اكتشافها من خلال عمل دورية للكلاب المدربة التابعة لفريق إسباني برتغالي من وكالة “فرونتكس FRONTEX” الأوروبية وتشارك فيها 15 دولة عضو في الاتحاد الأوروبي، مضيفا أن الكلاب المدربة اكتشفت أكثر من 4 أطنان ونصف من الحشيش مخبأة داخل مقطورة أثناء دخولها ميناء الجزيرة الخضراء الإسباني، أي ما يقارب 130 رزمة من الحشيش.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق