السماسرة يشعلون أسعار تذاكر البواخر بميناء طنجة المتوسط

متابعة -محمد ياسين البقالي-

تفاجأ عدد من المسافرين المغاربة المقيمين بالخارج والأجانب العالقين بالمغرب، من الإرتفاع الصاروخي لأسعار تذاكر البواخر السريعة التي تأمن الرحلات الإستثنائية الرابطة بين مينائي طنجة المدينة والجزيرة الخضراء الإسباني، الأمر الذي سيحول دون اجتماع عدد كبير منهم بأسرهم في بلدان الإقامة.

وعبر أحد المسافرين في اتصال مع مٌباشر، عن استغرابه من الزيادة الصاروخية في أسعار التذاكر والتي تجاوزت 600 في المائة، حيث ارتفع سعر التذكرة الواحدة من 800 درهم إلى حوالي 7500 درهم، ماخلف إرتباكا في ميزانية عدد من المسافرين.

وكشف المتحدث، أن عدد من السماسرة والمضاربين استغلوا الضغط الكبير التي تشهده عملية بيع التذاكر والطلب الكبير عليها، نتيجة نقص عدد البواخر التي تأمن هذه الرحلات، وقاموا برفع الأسعار بشكل خيالي، مضيفا أن المسافرين اضطروا للرضوخ لهذه الزيادات في ظل نقص عدد البواخر بالميناء.

كما طالب السلطات المعنية بالتدخل العاجل لوضع حد للتسيب وحالة الفوضى التي تشهدها عملية بيع التذاكر، إلى جانب تسقيف أسعارها، و توفير عدد كافي من البواخر لإجلاء العالقين.

وتجدر الإشارة، إلى أن الأسعار التي تطبقها شركات الملاحة البحرية التي تأمن النقل البحري على مستوى الخط الرابط بين ميناء طنجة المدينة وميناء الجزيرة الخضراء مرتفعة جدا مقارنة بنظيرتها بميناء مدينة سبتة المحتلة، حيث لايتجاوز ثمن تذكرة الشخص الواحد ذهابا وإيابا مصحوبا بسيارته 1100 درهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق