انتحار شابة قفزا من سطح منزلها بطنجة

أقدمت سيدة في عقدها الرابع، قبل قليل، على وضع حد لحياتها برمي نفسها من سطح من أسرتها الكائن بحي المصلى وسط مدينة طنجة، مخلفة صدمة وحالة من الحزن والألم وسط أهلها ومعارفها.

وحسب المعطيات المتوفرة، فقد أقدمت الهالكة البالغة قيد حياتها 42 سنة، على رمي نفسها في ظروف غامضة من سطح منزلها، ماتسبب في مصرعها مباشرة بعد ارتطامها بالأرض.

وحول أسباب الإنتحار، كشفت مصادر مطلعة أن المعنية كانت تعاني قيد حياتها من اضطرابات نفسية من المرجح أن تكون سببا في إقدامها على ذلك، خاصة أنه سبق لها أن نفذت عدت محاولات للإنتحار باءت جميعها بالفشل.

وقد جرى وضع جثة الهالكة رهن التشريح الطبي بمستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار، فيما باشرت المصالح الأمنية التابعة للدائرة الثانية تحقيقاتها للكشف عن ظروف وملابسات انتحارها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق