بسبب إضراب البريد..نزلاء سجن ساتفيلاج بطنجة بدون ملابس

تسبب الاضراب الذي يخوضه مستخدمي وأطر البريد بالمغرب، في حرمان عدد من المعتقلين الذيت تم احالتهم على السجن المحلي طنجة 1 “ساتفيلاج” الأسبوع الماضي من الملابس.

وكشفت أسرة أحد المعتقلين بسجن “ساتفيلاج” في حديثها مع مٌباشر، عن معاناتها في ادخال ملابس وأغطية لأحد أفرادها الذي تم ايداعه بسجن ساتفيلاج بحر الأسبوع الماضي، حيث اتخدت مندوبية العامة لإدارة للسجون وإعادة الإدماج مجموعة من الاحتياطات والتدابير الاحترازية والوقائية من أجل التصدي لتفشـي فيروس كرونا المستجد، من بينها إرسال الملابس للسجناء عبر البريد، الذي يخوض أطره والعاملين به إضراب مفتوح عن العمل، مما جعل السجناء المحالين حديثا على المؤسسة السجنية بدون ملابس التغيير وأغطية في هذا البرد القارس الذي تشهده طنجة وباقي المدن المغربية.

وبالرغم من صعوبة ارسال الملابس عبر البريد، امتنعت إدارة سجن ساتفيلاج عن استلام الملابس والأغطية من طرف أسر السجناء، حسب تصريح لهم مع مٌباشر.

وناشدت أسر السجناء، محمد صالح التامك المندوب العام لإدارة السجون، من أجل اصدار قرار استعجالي مؤقت، يسمح للمؤسسات السجنية بإستلام الملابس والأغطية ولو مؤقتا، حتى يعلق مستخدمي وأطر بريد المغرب اضرابهم عن العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق