بعد سنتين..مقتحم الوكالة البنكية بطنجة يعانق الحرية

بعد سنتين قضاها داخل أسواره، غادر مساء أمس الجمعة، الشاب المتورط في محاولة السطو على وكالة بنكية بساحة الثيران بمدينة طنجة، -غادر- سجن “سات فيلاج” بعدما قضى فترة محكوميته.

وكان الشاب المعني المنحدر من قرية الرمان ضواحي مدينة طنجة، قد أقدم على اقتحام وكالة بنكية يوم 16 أبريل من سنة 2019، بغرض السطو على ما بداخلها من أموال، بدافع تغطية مصاريف علاج والده المصاب بداء السرطان.

غير أن تدخل مصالح الأمن حالة دون سطوه على الوكالة البنكية، حيث تم اعتقاله وتقديمه أمام أنظار غرفة الجنايات الإبتدائية بمحكمة الإستئناف بطنجة، بعد البحث معه، والتي قضت بإدانته ب3 سنوات سجنا نافذة، قبل أن يتقرر تقليص العقوبة لسنتين خلال المرحلة الإستئنافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق