تخصيص وكالة متنقلة لتقريب المساعدات المالية من ساكنة العالم القروي بالمضيق-الفنيدق

شرعت وكالات مالية متنقلة تابعة لمؤسسة “أمانة” للتمويل الأصغر في توزيع المساعدات المالية المباشرة لفائدة ساكنة العالم القروي على مستوى عمالة المضيق-الفنيدق.

وحلت الوكالة المتنقلة، اليوم الجمعة، بكل من جماعتي العليين وبليونش لتسليم المساعدات المالية المباشرة إلى عدد من المستفيدين القاطنين بالقرى والتجمعات السكانية التابعة للجماعتين الترابيتين الواقعتين في غرب سلسلة جبال الريف.

وحسب معطيات لعمالة المضيق الفنيدق، فقد تمت معالجة أزيد من 47 ألف طلب على مستوى العمالة، تم على إثرها تحديد 17 ألف مستفيد في الشطر الأول المتعلق بالحاصلين على بطاقة “راميد” و21 ألفا و 500 مستفيد في الشطر الثاني الخاص بعمال القطاع غير المهيكل، موضحة أن عدد المستفيدين بالوسط القروي في الشطر الثاني يصل إلى 700 شخص بقيادة العليين و570 شخصا بقيادة بليونش.

وصباح اليوم الجمعة، توجه العشرات من المستفيدين الذين توصلوا بالرمز الهاتفي السري لسحب المساعدات المالية إلى الوكالة المتنقلة ل “أمانة” التي حطت بجماعة العليين لتوزيع المساعدات على عمال القطاع غير المهيكل، في تجسيد تام لمبدأ تقريب الإدارة من المواطنين، خاصة في ظل ظروف حالة الطوارئ الصحية.

وأبرز القاسمي محمد، رئيس وكالة “أمانة” بمدينة المضيق، أن الأمر يتعلق بالمرة الثالثة التي تنتقل فيها الوكالة لتقديم المسعدات الاجتماعية المخصصة للمتضررين من جائحة كورونا، موضحا أن مؤسسة “أمانة”، بأطرها ومستخدميها، انخرطت في هذه المبادرة الاجتماعية، مستعينة بجهود السلطات المحلية في مجال التنظيم والتأطير.

وأشار إلى أن عدد المستفيدين الذين يتوافدون على مقر الوكالة بالمضيق أو على وكالتها المتنقلة، يناهز 80 شخصا يوميا، موضحا أن توزيع المساعدات شمل المتضررين من جائحة كورونا سواء المصرح بهم لدى صندوق الضمان الاجتماعي أو الحاصلين على بطاقة راميد أو العاملين في القطاع غير المهيكل.

وتُصرَف للمستفيدين، الذي انتظموا في صفوف مع مراعاة مسافة الأمان وشروط التطهير والتعقيم، مبالغ مالية تتراوح ما بين 800 درهم للأسر المكونة من فردين أو أقل، و 1000 درهم للأسر المكونة من ثلاثة إلى أربعة أفراد، و 1200 درهم للأسر التي يتعدى عدد أفرادها أربعة أشخاص.

بجماعة بليونش، التي تقع في منطقة وعرة المسالك مطلة على مضيق جبل طارق، حطت وكالة “أمانة” لخدمة سكان الجماعة المستفيدين من المساعدات المقدمة من قبل الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا المستجد.

في هذا السياق، أشارت البقالي رشيدة، رئيسة وكالة “أمانة” بمدينة الفنيدق، أننا “انتقلنا اليوم إلى جماعة بليونش لتسهيل حصول المواطنين المستفيدين على المساعدات، وتفادي تنقلهم لمدينة الفنيدق لاستلامها”.

وتوقعت أن يصل عدد المستفيدين خلال اليوم الأول من مبادرة الوكالة المتنقلة إلى حوالي 122 شخصا، على أن يصل عدد المستفيدين على مدى الأيام الثلاثة المبرمجة بشكل مبدئي إلى 367 شخصا.

وأعرب عدد من المستفيدين، لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن امتنانهم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على هذه المبادرة والعناية السامية التي مافتئ جلالته يحيط بها العالم القروي وساكنته، ولشكرهم للسلطات المحلية على تنظيم وكالات متنقلة، في ظروف صحية وتنظيمية جيدة، تجنبهم الانتقال إلى المدن لتسلم المساعدات، مشيدين بالإجراءات المتخذة لاحتواء هذا الوباء.

 

لاماب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق