جمعية تتهم موظف بمقاطعة مغوغة بطنجة بإخفاء شكاوى المواطنين

بعد مراسلتها لكل الجهات المختصة بالمدينة، من أجل رفع الضرر واغلاق مقهى صغير لا يتوفر على رخصة قانونية، يشكل مصدر ضجيج وعرقلة لحركة السير والجولان بزنقة معركة إيسلي بحي الإدريسية بطنجة، طالبت جمعية “مستقبل الإدريسية” من والي جهة طنجة تطوان الحسيمة محمد امهيدية، فتح تحقيق في مآل تعرضات على المقهى المذكور قامت ساكنة الحي بوضعها لدى مصلحة الشكايات بمقاطعة مغوغة، وتم إخفائها بطريقة مُبهمة لغاية في نفس الموظف المشتبه فيه.

وحسب ما صرح به أعضاء جمعية مستقبل الإدريسية في حديثهم مع مٌباشر، أنهم فوجئوا بأن ملف طلب الرخصة الذي تقدم به لدى مقاطعة مغوغة، لا يتضمن عدة تعرضات الساكنة، وهو ما فسره أعضاء الجمعية بكون الموظف تربطه علاقة بصاحب المقهى، لذلك قام بإخفاء شكايات وتعرضات ساكنة الحي، لإيهام اللجنة المختصة بأن المشروع سليم ولا اعتراض عليه، لكي يتم الترخيص له.

ذات مصادر، افادت بأن رئيس مقاطعة مغوغة امتنع عن التوقيع على رخصة المقهى بعد علمه بإحتجاج الساكنة، وتعرضهم على هذا المشروع الذي سيجلب الضرر للمواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق