حواجز إسمنتية بمنطقة “الدالية” تثير مخاوف السائقين

نبه عدد من مستعملي الطريق الوطنية رقم 16 الرابطة بين منطقة القصر الصغير ومدينة الفنيدق، إلى خطورة الحواجز الإسمنتية المثبتة منذ أشهر على مستوى مدخل قرية الدالية الساحلية، حيث تحولت إلى مصيدة خطيرة كادت أن تتسبب في حوادث سير مميتة لولا تفطن مستعملي الطريق.

وكشف مواطنون في اتصال بموقع مُباشر، أن الحواحز الإسمنتية تم تثبيتها بمحادات منعرج طرقي جد خطير تقل فيه الراية في النهار وتكاد تنعدم خلال فترات الليل بسبب انعدام الإنارة العمومية بالمنطقة، ما يفرض على السائقين المغامرة بأنفسهم من أجل اجتياز الطريق، خاصة أنها تقع وسط مجال حساس وحيوي نظرا لقربها من ميناء طنجة المتوسط.

هذا، وطالبوا السلطات المعنية بالإسراع في إزالة الحواجز لتجادي وقوع حوادث سير بالمنطقة، خاصة أنه لم يعد هناك داعي لإستمرار وجودها على إعتبار أنها أقيمت خلال فصل الصيف لمنع المصطافين من ولوج الشاطئ.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق