سلطات مسنانة بطنجة تواصل حملاتها لتحرير الملك العمومي

تواصل السلطات المحلية التابعة للملحقة الإدارية السابعة بنفوذ الدائرة الحضرية بوخالف بمدينة طنجة، حملاتها  لتحرير الملك العمومي من الفراشة والباعة المتجولين، وكذا المحلات التجارية التي تحتل الممرات العمومية.

وقد مكنت العملية التي أشرف عليها قائد الملحقة الإدارية السابعة، إلى جانب أعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة، طيلة الأيام الماضية، من تحرير الملك العمومي وإنهاء كافة المظاهر  المشينة من قبيل الترامي على الشوارع  وإغلاق الممرات والتضييق على المارة وعرقلة حركة السير، التي كانت تعرفها المنطقة، خاصة بمحيط السوق النموذجي، والشوارع المحيطة به، وشارع مولاي رشيد ومدارة مسنانة وقطاع الإنارة، وعدد من الشوارع الأخرى.

كما استهدف الحملة سوق المتلاشيات الذي تم تشييده بشكل عشوائي وخارج القانون بالمنطقة، منذ سنوات، وذلك بالاستعانة بجرافة وشاحنة، حيث تم حجز إتلاف مجموعة من الطاولات التي كانت منتشرة بمحيط السوق.

ولقيت هذه المبادرة استحسانا كبيرا لدى الساكنة ورباطك تحار السوق النموذجي، الذين عبروا عن ارتياحهم اتجاه تحرك السلطات لما كانت تشكل هذه الظاهرة من صعوبات، خاصة فيما يتعلق بالسير والجولان، وكذا لما تتسبب فيه من مظاهر تساهم في إفساد جمالية الحي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى