مجلس الأمن يعقد اجتماع لمناقشة الوضع بالصحراء المغربية

متابعة- زكرياء نايت همو

يعقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، جلسة يوم 21 أبريل المقبل، لمناقشة الأوضاع الراهنة بالصحراء المغربية، إذ ستكون الجلسة برئاسة جمهورية فيتنام.

وتعتبر هذه الجلسة هي الأولى من نوعها منذ شهر دجنبر الماضي، والتي كانت برئاسة دولة جنوب إفريقيا، حيث من المقرر أن يتم الإستماع خلال الجلسة لإحاطة الكندي كولن ستيوارت رئيس البعثة الأممية “المينورسو” حول مختلف المستجدات والأوضاع داخل الصحراء المغربية.

ومن شأن هذه الجلسة أن تحسم الجدل حول موقف الولايات المتحدة الأمريكية، بعد جدل كبير خُلق بسبب الصمت المريب للإدارة الأمريكية الجديدة حول ملف الصحراء، فرغم أنها لم تسحب اعترافها ولم تقم بأي خطوة توحي إلى ذلك، إلا أن صمتها المتواصل دفع العديد من المغاربة إلى الإستفسار حول موقف إدارة جو بايدن من اعتراف سابقه دونالد ترامب.

جدير بالذكر أن الجلسة الآخيرة لمجلس الأمن الدولي حول ملف الصحراء المغربية، عرفت إجماع على ضرورة تعيين مبعوث أممي بالصحراء وإعادة إحياء العملية السياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق