ناصر الزفزافي يقوم بسلوك إنساني تجاه عجوز داخل المستشفى

كشفت المحامية “بشرى الرويسي” عضو هيئة الدفاع عن معتقلي الحراك الشعبي في تدوينة لها على الفايسبوك، أن ناصر الزفزافي زعيم حراك الريف، قام بسلوك انساني عند نقله لمستشفى ابن رشد بالبيضاء للكشف عليه، حيث رق قلبه لحال امرأة عجوز أعياها الانتظار ورفض الكشف قبلها بالرغم من اصرار عناصر الأمن، وهذا نص التدوينة :

اثناء محادثي للمعتقل السياسي ناصر الزفزافي يوم امس، حول نقله لمستشفى ابن رشد للكشف عن وضعه الصحي، تذكرت ما كان قد أخبرني به حول ما حدث له في مرة سابقة عند نقله للكشف .
عند وصول ناصر للمصلحة التي تتوفر على اجهزة الكشف بالمستشفى مصحوب بفريق أمني من كل الأجهزة، طلب هذا الأخير من جميع المواطنين الذين كانوا متواجدين بالمصلحة المغادرة ،الى حين الكشف على ناصر بما فيهم امرأة عجوز كان دورها قد حان للكشف.
هنا تدخل ناصر اشفاقا منه على المرأة طالبا ان تكشف قبلا منه ، غير ان العناصر الأمنية رفضت ذلك وطلبت من العجوز المغادرة الشيء الذي رفضه ناصر بشدة واصر على موقفه فهددته العناصر الأمنية بأنها سترجعه الى السجن دون كشف.
حينها أقسم انه يفضل الرجوع الى السجن دون كشف على ان يتقدم على عجوز اعياها الانتظار حتى جاء دورها فلم يرى الفريق الأمني بدا من تقديم المرأة عليه، في هذه الاثناء وفي انتظار انتهائها تقدم احد المواطنين يحمل ورقة في يده مشتكيا لناصر انهم اعطوه موعدا بعيدا للكشف فنظر اليه ناصر مبتسما مشيرا بيديه المصفدتين للرجل المشتكي ولسان حاله يقول “هذاجهدي عليكم” قائلا له ” اوا هدرو على حقوقكم”.

بشرى الرويسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!