وفاة ثاني مجند في إطار الخدمة العسرية

توفي بحر الأسبوع الجاري بالمستشفى العسكري مولاي اسماعيل بمدينة مكناس، مجند في إطار الخدمة العسكرية  وذلك على إثر مضاعفات في حالته الصحية، إثر تعرضه لكسور أثناء التدريبات.

وحسب مصادر إعلامية محلية، فإن الشاب البالغ قيد حياته 20 سنة والمسمى “م.آ” والمنحدر من مدينة تنغير، تعرض لكسور بمناطق متفرقة من جسده أثناء قيامه بالتدريبات، نقل على إثرها للمستشفى العسكري بمكناس لتلقي العلاجات الضرورية، حيث تم إخضاعه لعملية جراحية مستعجلة تكللت بالنجاح، غير أن تدهور حالته الصحية بشكل مفاجئ عقب إجراء العملية أدت إلى وفاته.

يشار إلى أنه تم تسجيل بالمستشفى العسكري بمكناس، شهر غشت الماضي، أول حالة وفاة في صفوف المجندين في الخدمة العسكرية الإجبارية، جراء معاناته مع مرض داء السكري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق