42 في المائة من أرباب المقاولات يتوقعون استقرارا في النشاط

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن توقعات أرباب المقاولات في قطاع الخدمات التجارية غير المالية، الخاصة بالفصل الرابع من سنة 2021، تظهر ارتفاعا في النشاط الإجمالي وفقا ل34 في المائة من أرباب العمل، واستقرارا بحسب 42 في المائة منهم.

وأوضحت المندوبية، في مذكرتها الفصلية الأخيرة حول الظرفية الاقتصادية في قطاعي الخدمات التجارية غير المالية وتجارة الجملة، أن هذه التوقعات تعزى، من جهة، إلى التحسن المنتظر على مستوى أنشطة “النقل البر ي والنقل عبر الأنابيب” و”التخزين والخدمات الملحقة بالنقل”، ومن جهة أخرى إلى الانخفاض المنتظر في أنشطة “الإيواء” و “النقل الجوي” و”أنشطة وكالات الأسفار ومنظمي الرحلات السیاحیة وخدمات الحجز والأنشطة المرتبطة بھا”. وأضاف المصدر ذاته أن 52 في المائة من أرباب مقاولات قطاع الخدمات التجارية غير المالية يرتقبون استقرارا في مستوى الطلب، كما يتوقع 78 في المائة منهم استقرارا في عدد المشتغلين.

من جهة أخرى، أشارت المذكرة إلى أنه خلال الفصل الثالث من سنة 2021، قد يكون النشاط الإجمالي لقطاع الخدمات التجارية غير المالية عرف ارتفاعا حسب 57 في المائة من مقاولي القطاع وانخفاضا حسب 22 في المائة.

ويعزى هذا التطور، من جهة، إلى التحسن المسجل في أنشطة “النقل الجوي” و”الاتصالات” و”الإيواء” و “النقل البر ي والنقل عبر الأنابيب”، ومن جهة أخرى، إلى تراجع أنشطة “النقل المائي” و “التخزين والخدمات الملحقة بالنقل”.

وتكون قدرة الإنتاج المستعملة لمقاولات هذا القطاع قد بلغت، خلال الفصل الثالث من سنة 2021، نسبة 77 في المائة.

واعتبر مستوى دفاتر الطلب لقطاع الخدمات التجارية غير المالية عاديا حسب ارتسامات 56 في المائة من مقاولي القطاع، وأقل من العادي حسب 40 في المائة. وبخصوص عدد المشتغلين، قد يكون عرف استقرارا حسب 67 في المائة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!