بسبب كورونا..إتحاد طنجة ينجو من عقوبة منعه من الإنتدابات لثلاث سنوات

متابعة: زكرياء نايت همو

نجا نادي إتحاد طنجة من عقوبة الحظر من إبرام التعاقدات لثلاث سنوات، بعدما وافقت غرفة النزاعات بالإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، على الإلتماس الذي تقدمت به إدارة طنجة حول تأخير مدة تأدية الغرامة البالغة قيمتها 60 مليون سنتيم، والتي تخص المستحقات المالية العالقة لمهاجمها الكاميروني السابق مباي جونيور، حيث تم تحديد شهر غشت كآخر آجل لتسديد المبلغ المذكور.

وكانت لجنة النزاعات قدد حددت مهلة زمنية لا تتجاوز 20 يوم كآخر أجل لتأدية الغرامة، وهو الأمر الذي كان يعتبر مستحيلا بالنسبة لفرسان البوغاز بالنظر للأزمة المالية الخانقة التي يمر منها الفريق، الأمر الذي جعله يرفع ملتمس يقضي بتأجيل المهلة بسبب تضرر الفريق من جائحة كورونا ومن تبعياتها الإقتصادية.

هذا ويعاني جل لاعبي إتحاد طنجة من أزمة مالية خانقة، في ظل تماطل إدارة الفريق في صرف مستحقاتهم المالية بالإضافة إلى عدم الرد على مكالماتهم الأمر الذي خلق جوا سيئا بين الإدارة واللاعبين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق