غليان وسط مهنيي “الطاكسيات” بتطوان ودعوات للإحتجاج

عبرت التنسيقية المحلية لقطاع سيارات الأجرة بمدينة تطوان، عن استنكارهم السديد للامبالات وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك ومعها السلطات المحلية، اتجاه القطاع خلال جائحة كورونا.

وأعرب مهنيوا قطاع سيارت الأجرة بالحمامة البيضاء في بلاغ لهم، عن استياءهم من الأسلوب الذي انتهجته السلطات المعنية اتجهاهم، مما أدى إلى تدمرهم نظرا للظروف المزرية التي عانوا منها من خلال الجائحة.

ودعت التنسيقية من خلال ذات البلاغ،  كل مهنيي القطاع إلى وقفة احتجاجية يوم الاثنين 06 يوليوز 2020، على الساعة العاشرة صباحا، انطلاقا من شارع المسيرة وعلى امتداد شارع الجيش الملكي، استنكارا منهم على عدم الاستجابة الفورية لعامل الإقليم لطلب اللقاء العاجل.

وأضاف نص البلاغ، أنه تمت مراسلة العامل من أجل التحاور حول مجموعة من المطالب منها ما هو آني ومنها ما تراكم عليه الغبار على رفوف الإدارات المعنية كالنظر لوضعية السائقين المهنيين المزريين، والطريقة التي تم التعامل بها من طرف لجنة اليقظة، مشاكل المحطات القائمة وقرارات تنزيلها على أرض الواقع، مشاكل التسعيرة، والتي تم النظر بخصوصها منذ أكثر من عقدين من الزمن، النظام العام الذي يعيشه القطاع داخل المدينة، وغيرها…

كما دعا التنسيق المحلي بالمدينة، كافة السائقين، إلى وضع اليد في اليد ورص الصفوف في هذه المحطة النضالية من أجل تحقيق المبتغى، مع احترام جل التدابير التي تصاحب الظرفية الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق