إنجاز مسلك طرقي جديد يربط منطقة “أقشور” و”تلمبوط” نواحي شفشاون

يرتقب أن تنطلق خلال الأيام المقبلة، أشغال إنجاز مسلك طرقي جديد يربط بين منطقة أقشور التابعة ترابيا لنفوذ جماعة تلمبوط بإقليم شفشاون، ومركز قيادة تلمبوط، وذلك من أجل تسهيل عملية تنقل الساكنة وزوار المنطقة.

ويأتي إنجاز وتهيئة هذا المسلك الطرقي الجديد وفق ماكشف عنه مصدر مطلع لموقع مُباشر، بهدف تجاوز المشاكل المرتبطة بالإختناق المروري الذي تشهده الطريق الوحيدة المارة عبر منطقة أقشور، خاصة أن المنطقة تضم أكبر منتزه طبيعي بجهة الشمال وتشهد توافد الآلاف من الزوار، مايتسبب في توقف حركة السير لساعات.

كما سيمكن هذا المسلك الطرقي كذلك، سيارات الإسعاف والوقاية المدنية، من التدخل في الوقت المناسب من أجل نقل والمرضى أو المصابين، خاصة أن المنطقة تمتاز بطبيعتها الجبلية الوعرة.

هشا، ويأتي هذا المشروع في إطار مجهودات متواصلة بذلتها السلطات المحلية بالمنطقة في شخص قائد قيادة “تلمبوط”، والذي قام بمجخودات كبيرة وعمل جبار لإخراج هذا المشروع إلى حيز الوجود.

وعبرت الساكنة المحلية عن إرتياحها بفتح هذا المسلك الطرقي الجديد، والذي من شأنه أن يساهم في تعزيز البنية السياحية  بالمنطقة وتسهيل عملية تنقل الزوار، لا سيما وأن المنطقة أضحت وجهة يقصدها الآلاف من عشاق الطبيعة الجبلية سنويا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق