أرباب المقاهي يستنكرون القرارات “التعسفية” ويلوحون بإضراب وطني

استنكر أرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، قرارات الإغلاق التي اتخذتها السلطات المحلية بعدد من المدن والعمالات، وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وعبرت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب في بلاغ لها، عن أسفها “لما يتعرض له المهنيون في بعض الأقاليم بعد قرار إغلاق عدد من المقاهي والمطاعم بذريعة أن زبون جالسا بالمقهى بدون كمامة، محملة كامل المسؤلية للمهنيين”.

كما استغربت الجمعية، من تركيز السلطات المحلية على المقاهي والمطاعم على اعتبار أنها هي سبب في انتشار الوباء، في حين أن كل البؤر والحالات المسجلة بالمغرب كانت في المصانع والمعامل.

ورفضت الجمعية، ما وصفته بـ”القرارات التعسفية التي يتعرض لها المهنيون في عدد من الأقاليم ، والتوقيت الذي اعتمدته السلطات المحلية بكل من طنجة وفاس وبني ملال وسلا وغيرها من المدن”.

ولوحت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، بخوض إضراب وطني ردا على قرارات السلطات المحلية بهذه المدن، داعية جميع فروعها للاستعداد إلى ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق