إجراءات صارمة بالقصر الكبير لمدة 15 يوما..وعقوبات تنتظر المخالفين

قررت السلطات المحلية بمدينة القصر الكبير، الشروع في تنزيل حزمة من التدابير والإجراءات الإحترازية الجديدة على صعيد كافة مناطق المدينة، وذلك على خلفية توتر الحالة الوبائية والإرتفاع المقلق لعدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19.

وحسب قرار لباشوية القصر الكبير، الصادر أمس الإثنين، فقد تقرر في ظل استمرار تسجيل ارتفاع الحالات الايجابية المؤكدة بكوفيد 19، وفي إطار التتبع اليومي للوضعية الوبائية على صعيد المدينة، إعادة العمل بورقة التنقل الإستثنائية التي تمنحها السلطات المحلية للتنقل من وإلى المدينة، باستثناء التنقلات ذات الطابع المهني كالموظفين ومستخدمي القطاع الخاص الملزمين بتقديم وثيقة القيام بمهمة مؤشر عليها من طرف السلطات المحلية المعنية.

كما تقرر إغلاق جميع المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية والقيساريات وعموما جميع المرافق التي تستقبل العموم ابتداء من الساعة الثامنة والنصف ليلا مع جزر كل مخالف تجاوز الساعة التاسعة ليلا، إضافة إلى إغلاق أسواق القرب على الساعة الرابعة والنصف مساء.

ووفق نص القرار، فقد تقرر كذلك منع تنظيم السوق الأسبوعي أولاد حميد ليوم الأحد باستثناء سوق الماشية، مع منع بث مباريات كرة القدم بالمقاهي والمطاعم والأماكن العمومية، إلى جانب إغلاق ملاعب القرب والقاعات الرياضية، ومنع جميع التجمات كيف ماكان نوعها بما في ذلك الجنائز والمآتم والأعراس.

كما حددت السلطات المحلية الحد الأقصى للركاب المسموح به بالنسبة لسيارات الأجرة الصنف الأول في أربعة ركاب، وراكبين بالنسبة للصنف الثاني.

وستدخل هذه الاجراءات حيز التنفيذ ابتداء من اليوم الثلاثاء 10 نونبر، ولمدة 15 يوما قابلة للتجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق