بعد محاولات فاشلة..طبيبة تضع حدا لحياتها بمجمع “عايدة فيلاج” بطنجة

استفاقت مدينة طنجة، صباح اليوم الخميس، على وقع حادثة انتحار مروعة راحت ضحيتها سيدة في عقدها الرابع، بعدما أقدمت على رمي نفسها من عمارة سكنية بمجمع “عايدة فيلاج”، حيث تقطن.

المعطيات المتوفرة، تشير أن الهالكة التي تشتغل “طبيبة”، كانت تعاني قيد حياتها من اضطرابات نفسية، وسبق أن اقدمت على محاولات انتحار فاشلة، قبل أن تضع حدا لحياتها صباح اليوم الخميس.

وخلف الحادث استنفارا وسط مختلف الأجهزة الأمنية التي حلت على وجه السرعة بعين المكان، حيث باشرت تحقيقاتها للكشف عن ظروف وملابسات الحادث، فيما تم نقل جثة الهالكة لمستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق