ناصر الزفزافي يغادر سجن طنجة لزيارة والدته..

سمحت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، لناصر الزفزافي قائد حراك الريف والموجود رهن الإعتقال بالسجن المحلي طنجة 2 يوم أمس الجمعة، بمغادرة أسوار السجن، من أجل عيادة والدته بأحد مراكز علاج السرطان بمنطقة مالاباطا بطنجة، حيث تخضع لحصص علاجية بواسطة الأشعة.

مصدر مطلع كشف لمٌباشر، أن ناصر الزفزافي حضر للمركز برفقة موظفي السجن، وعناصر بزي مدني على الساعة الثانية بعد الزوال، حيث جالس والدته قليلا قبل أن يغادر المركز صوب زنزانته بسجن المحلي طنجة 2 المشهور بإسم سجن عين دالية.

وسبق لإدارة السجن طنجة 2 قبل أيام، أن سمحت لنبيل أحمجيق رفيق ناصر الزفزافي، بزيارة والدته بإحدى مصحات البيضاء قبيل خضوعها لعملية جراحية على مستوى القلب.

متتبعون للشأن العام الوطني، يرون أن ملف معتقلي حراك الريف، سيرى انفراجا في المستقبل القريب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق