إنتخاب مجلس جديد لكلية العلوم والتقنيات بطنجة

شهدت كلية العلوم والتقنيات بمدينة طنجة، اليوم الجمعة، انتخابات مجلس الكلية، حيث تم التصويت على أسماء جديدة لتحمل مختلف المسؤوليات.

وقد مرت الاستحقاقات الداخلية للكلية التي أشرف عليها العميد محمد عدو، بمعية لجنة مشرفة مكونة من أطر وأساتذة الكلية، بالاضافة إلى لجنة خاصة بالتدابير الإحترازية الخاصة بالوقاية من ڤيروس كورونا، في جو من التنافس الديمقراطي، احتكم فيه إلى صناديق الإقتراع، وهو ما انعكس إيجابا على نسبة المشاركة التي تعدت الثمانين بالمائة.

وقد تم انتخاب برلمان الكلية، الذي عرف صعود وجوه شابة ونسائية بالإضافة إلى ذوي التجربة والخبرة العلمية.

وكانت التشكيلة كما يلي:

فئة الاداريين:

جواد ولدالحاج
عبدالرحيم الشنتوف

فئة الأساتذة:
امحمد المرزكيوي
سناء خالي عيسى
سفيان الدرفوفي
عادل لحروز
عمر أكوري
محمد علوش
مصطفى الرياني
عبدالصمد العوني
كوثر الفاسي
مصطفى وردوز
أنوار بودهير
خالد الحساني الجباري
محمد الشابي
محمد الغلبزوري
محمد فوركا
عبدالسلام أغريب

وتم انتخاب إلى حضيرة مجلس الجامعة كل من:

امحمد المرزݣيوي
محمد اجبيلو
محسن بناني مشيطة

انتخابات رؤساء الشعب أسفرت عن الأسماء التالية:

منير الأزماني
مصطفى المتوي
زهير الفلسوفي
عبد الحميد الروسي
نور الدين الشعيبي
حسن بلحاج
امحمد آيت لكبير
محمد أشن

إطار في كلية العلوم والتقنيات وفي حديثه مع مٌباشر، اعتبر أن هذا العرس التنافسي والديمقراطي هو انعكاس للجو الإيجابي الذي تعرفه الكلية بفضل التدبير الحكماتي للسيد العميد وفريقه الاداري والبيداغوجي، حيث عرفت كلية العلوم والتقنيات في السنين الأخيرة قفزة نوعية، على مستوى البنية التحتية الملائمة للطاقة الإستيعابية، وعلى صعيد نوعية وجودة المادة البيداغوجية التي تتماشى واحتياجات سوق الشغل.

وتجدر الإشارة إلى أن كلية العلوم والتقنيات بطنجة، شهدت زيادة ملحوظة في عدد مختبرات البحث العلمي، وجودة الآليات والتجهيزات العلمية، مما فتح المجال للإتفاقيات والشراكات الوطنية والدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق