وزارة الصحة تكشف ملابسات وفاة مسن كان يستعد لتلقي التلقيح

كشفت المديرية الجهوية للصحة بجهة بني ملال خنيفرة، عن ظروف وفاة شخص مُسن أثناء توجهه إلى إحدى المراكز الصحية المخصصة لعملية التلقيح ضد فيروس كورونا بمدينة خريبكة، صباح اليوم الإثنين، مشيرة إلى أن الأمر يتعلق برجل مسن في عقده الثامن.

وأوضحت المديرية في بلاغ لها، أنه قبل ولوج الراحل إلى المركز الصحي، سقط مغمى عليه خارج أسوار المؤسسة الصحية، ليتم نقله بوجه السرعة على متن سيارة الإسعاف إلى المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة لتلقي العلاجات الضرورية، بعد أن قدمت له الإسعافات الأولية من طرف طبيب المركز الصحي.

وأشار البلاغ إلى أنه بعد وصول الشخص المسن إلى المستشفى الإقليمي، تمت معاينته من طرف الطاقم الطبي بمصلحة المستعجلات الذي قرر نقله على الفور إلى مصلحة الإنعاش بسبب تدهور حالته الصحية.

ووفق المصدر ذاته، فقد تطلب الأمر القيام بمجموعة من التدخلات الطبية لانعاش القلب من حقن وأوكسجين وتدليك قلبي، وهي التدخلات الضرورية في مثل هذه الحالات، إلا أن المنية قد وافته بالرغم من كل هذه المجهودات.

وشددت المديرية الجهوية للصحة بني ملال خنيفرة على أن وفاة المعني بالأمر “لم تكن لها أية علاقة لا من قريب من بعيد بعملية التلقيح، خاصة بعد أن أثبتت التحريات أن الرجل يعاني من أعراض مزمنة لمرض القلب والشرايين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق