والدة الزفزافي باكية: ولدي ينزف داخل السجن..

ناشدت والدة “قائد حراك الريف” ناصر الزفزافي، وهي تدرف الدموع بالتدخل العاجل لإنقاد ابنها بعد تدهور حالته الصحية داخل السجن.

وقالت والدة الزفزافي في بث مباشر عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن ابنها ناصر الزفزافي، المحكوم عليه ب20 سنة سجنا نافذا على خلفية حراك الريف، عثر عليه داخل مرحاض السجن مغميا عليه ومدرجا في دمائه بعد تدهور حالته الصحية، مضيفة انه يعاني ومنذ مدة من نزيف حاد.

وناشدت والدة الزفزافي الجمعيات الحقوقية ومختلف المتدخلين خارج المغرب وداخله، ادعم ابنها ناصر في هذه الظرفية الصعبة التي يمر منها، مضيفة أن ابنها ناصر يموت داخل السجن.

وأشارت والدة الزفزافي، أنها لم ترى ابنها منذ مدة طويلة، حيث طالبت الجهات المعنية بالسماح لها بزيارته قبل أن تتدهور حالته الصحية للأسوء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق