بسبب التعدد..مقتل إمام على يد أسرته ضواحي القصر الصغير

اهتز مدشر الجردة التابع لجماعة أنجرة ضواحي مدينة القصر الصغير، يوم أمس الأربعاء، على وقع خبر وفاة إمام مسجد المدشر متأثرا بجروح خطيرة أصيب بها إثر شجار نشب بينه وبيت زوجته وأبنائه. 

وحسب مصادر مطلعة، فإن الضحية الخمسيني المسمى قي حياته “ع. البقالي”، دخل في خلاف مع زوجته الأولى وأبنائه، القاطنين بذات المدشر، بعد أن تزوج عليها، سرعان ماتطور إلى شجار تلقي على إثره طعنات قاتلة بمناطق متفرقة من جسده، استدعت نقله على وجه السرعة لمستشفى سانية الرمل بمدينة تطوان، قبل أن يتم تحويله لإحدى مستشفيات العاصمة الرباط، حيث تم الإحتفاظ به تحت المراقبة الطبية.

وتابعت المصادر، أن الضحية لفظ أنفاسه الأخيرة يوم أمس الأربعاء، بعد ان تدهورت حالته الصحية بشكل مفاجئ متأثرا بالحروح التي أصيب بها.

وجدير بالذكر ان مصالح الدرك الملكي كانت قد باشرت تحقيقاتها للكشف عن ظروف وملابسات الحادث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق