بلجيكا..صدامات بين الشرطة والآلاف من المحتجين ضد إجراءات الإغلاق

تتسع دائرة الاحتجاجات والمظاهرات الغاضبة في دول العالم ضد إجراءات الإغلاق التي اتخذها الكثير من الحكومات بسبب ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا بشكل كبير خلال الأسابيع الأخيرة مع تخوفها من موجة ثالثة من الوباء، وهو ما دفعها إلى تشديد الإجراءات مع استخدام القوة ضد المنددين بها.

واصطدمت شرطة مكافحة الشغب البلجيكية، اليوم الخميس، مع  متظاهرين نظموا احتجاجات منددة بالإجراءات الاحترازية والقيود التي تفرضها الحكومة لمواجهة فيروس كورونا في البلاد، نظراً لآثارها الاقتصادية والحياتية التي اعتبروها مدمرة وشككوا في جدواها.

واستخدمت الشرطة البلجيكية خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع لتفريق ما يزيد عن 5000 متظاهر تجمعوا في منتزه “بوا دي لاكامبر ” في مدينة بروكسل، مرددين شعارات ضد الشرطة وإجراءات الاغلاق، ماتسبب في إصابات في صفوف المحتجين وعناصر الشرطة.

وانتشرت قبل أيام  دعوات على  الأنترنت بشأن تنظيم حفلة بعنوان “La Boum” في منتزه “بوا دي لاكامبر” ، مادفع بالسلطات البلجيكية للإعلان عن منع تنظيم هذا الحدث، غير أن الآلاف أخذوا هذه الدعوات على محمل الجد وحظرو بكثافة إلى المنتزه، ليجدوا الشرطة مرابطة هناك من أجل منع هذا التجمع مستعينة بالخيول وطائرات الدرون وطائرة هليكوبتر.

بلجيكا..صدامات بين الشرطة والآلاف من المحتجين ضد إجراءات الإغلاق 2 بلجيكا..صدامات بين الشرطة والآلاف من المحتجين ضد إجراءات الإغلاق 3 بلجيكا..صدامات بين الشرطة والآلاف من المحتجين ضد إجراءات الإغلاق 4

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق