الأمن الإسباني يعثر على جثة شاب مغربي متفحمة داخل حاوية زبالة

عثرت الشرطة الاسبانية نهاية الأسبوع المنصرم ، على جثة متفحمة، تعود لشاب مغربي مقيم بإسبانيا، قرب محطة الميترو بمنطقة الكوركون الواقعة بالعاصمة مدريد.

وكشفت وسائل إعلام إسبانية، أن الجثة يرجح انها تعود لمهاجر مغربي، كان يعيش حياة التشرد في المنطقة، واختفى عن الأنظار منذ عدة اسابيع، مضيفة أن التحقيقات الأولية تشير الى ان الوفاة لم تكن بشكل عرضي، حيث يرجح قيام مجهولين بمفاجئة الضحية وإضرام النار في جسده.

وكان الضحية البالغ من العمر 41 سنة، والمعروف بلقب “بربر”، قد اختفى عن الانظار منذ اسابيع، وكان اصدقائه يبحثون عنه في المستشفات ومراكز الشرطة.

وفتحت المصالح الأمنية تحقيقا لتحديد ظروف وملابسات وفاة الضحية، فيما تم نقل جثته الى مركز الطب الشرعي قصد إخضاعها للتشريح لمعرفة سبب الوفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق