القسام: جهزنا أنفسنا لقصف تل أبيب 6 أشهر متواصلة

قال أبو عبيدة، الناطق باسم كتائب “القسّام”، الجناح العسكري لحركة “حماس”: “جهّزنا أنفسنا لقصف تل أبيب لستة أشهر بشكل مستمر”.

وأوضح أنه “بمجرد التلويح بقصف برج مدني في غزة، وجّهنا رشقة صاروخية تجاه تل أبيب”.

يأتي ذلك بعد وقت قليل من إعلان كتائب “القسّام” عن توجيه ضربة لتل أبيب بعشرات الصواريخ رداً على مجزرة مخيم الشاطئ، سبقها قصف مستوطنة سديروت بصلية من الصواريخ وأحدثت أضراراً كبيرة.

ودوّت انفجارات متتالية في تل أبيب وقرب مطار “بن غوريون”، وفق ما ذكرته وسائل إعلام اسرائيلية، التي تحدثت عن أنباء حول سقوط صاروخ في منطقة “رامات غان”، فيما تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن سقوط قتيل في هذا القصف.

وكان أبو عبيدة قد صرّح أول من أمس بأن “قرار قصف تل أبيب وديمونا وأسدود وما بعدها أسهل علينا من شربة الماء”.

ويتزامن ضرب تل أبيب في يوم الذكرى الـ73 للنكبة الفلسطينية، حيث يحيي عدد من المدن الفلسطينية والبلدان العربية الذكرى، مجددين التزامهم بالقضية ومواجهة غطرسة الاحتلال الإسرائيلي.

 

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق