اعتداءات متكررة على الأطقم الطبية والتمريضية بمستشفى محمد الخامس ومطالب بالتدخل

يسود احتقان شديد في صفوف الأطر الطبية والتمريضية والإدارية  العاملة بالمركز الإستشفائي الجهوي محمد الخامس بمدينة طنجة، بسبب الإعتداءات المتكررة التي يتعرضون لها من طرف مرتفقي المستشفى.

وشهد قسم المستعجلات الأسبوع الماضي واقعة اعتداء تعرض لها أحد الممرضين من طرف 3 أشخاص كانوا في حالة سكر واندفاع متقدم، حيث قاموا بالتهجم على الممرض المعني مباشرة بعد ولوجهم لقسم المستعجلات، في غياب الأمن، وهو ما خلف حالة من الذعر وسط العاملين بالمستشفىد وذلك قبل ان يتم توقيفهم ووضعهم رهن تدبير الحراسة النظرية.

وحسب ما أورده مصدر طبي فان حوادث الإعتداء تتكرر بصفة شبه يومية وهو ما دفع بالعاملين بهذا المرفق الحيوي إلى مطالبة المسؤولين والجهات الوصية التدخل وتوفير الحماية اللازمة للأطر الطبية والتمريضية داخل المستشفى على مدار 24 ساعة، علما أن حوادث الإعتداء تكثر بعد منتصف الليل.

وفي موضوع ذات صلة، تعرض حارس عام المستشفى منذ شهر تقريبا إلى اعتداء من طرف أشخاص تسببوا له في كسر على مستوى اليد ورضوض خطيرة اضطرته للتوقف عن العمل بشكل مؤقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق