لسعة عقرب تقتل طفلا في غياب “المصل” بوزان

لفظ طفل في عمر الزهور أنفاسه الاخيرة مساء اليوم الخميس، بالمستشفى الإقليمي بتطوان، إثر تعرضه للدغة عقرب سامة وسط منزل أسرته بإحدى الدواوير التابعة لجماعة “زومي”.

وحسب مصادر محلية، فقد تم نقل الطفل في حالة صحية حد حرجة على متن سيارة إسعاف إلى المركز الصحي التابع لجماعة “زومي” قبل أن يتم تحويله إلى المستشفى الإقليمي بتطوان، بسبب عدم توفر المصل وضعف الإمكانيات الطبية، غير أنه لفظ أنفاسه الأخيرة مباشرة بعد وصوله للمستشفى.

ويعرف إقليم وزان تكاثر العقارب بشكل كبير خلال فصل الصيف. وتؤدي لسعاتها إلى الموت ببعض المناطق بسبب بعدها عن الخدمات الصحية وصعوبة الولوج إلى قاعات الإنعاش بمستشفيات الشمال، خاصة طنجة وتطوان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق