ارتفاع عدد ضحايا اطلاق النار بتكساس وبايدن يصف الحادث ب”المجزرة”..

متابعة – هيئة التحرير

ارتفع عدد ضحايا إطلاق النار داخل مدرسة ابتدائية في ولاية تكساس الأميركية، إلى 21 قتيلا بينهم 19 طفلا،ة وفق ما نقلت شبكة سي إن إن (CNN) عن مصادر، في حين أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي جو بايدن أمر بتنكيس الأعلام على المباني الحكومية في داخل بلاده وخارجها، بما فيها السفارات والقواعد العسكرية والسفن، حدادا على أرواح الضحايا.

وقد وصف الرئيس الأميركي جو بايدن إطلاق النار العشوائي في مدرسة روب الابتدائية في بلدة أوفالدي بولاية تكساس بأنه “مجزرة أخرى” في الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن جرائم القتل الجماعي نادرا ما تحدث في أي بلد آخر.

وقال بايدن في كلمة عقب حادث إطلاق النار إن “فقدان طفل يشبه تمزيق قطعة من روحك”. وأضاف أن الشعور “خانق”، حسب شبكة سي إن إن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى