الريسوني ينسحب نهائيا من الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين

أعلن الرئيس السابق للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أحمد الريسوني، انسحابه نهائيا من الاتحاد.

وجاء في رسالة الريسوني: “أعلن أنا أحمد الريسوني، العضو السابق والرئيس السابق للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أنني انسحبت نهائيا من الاتحاد، وانتهت عضويتي فيه، ولم تبق لي أي علاقة تنظيمية به”.

وأضاف الريسوني: “وبقيت الأخوة والعلاقات الشخصية، والتعاون على البر والتقوى، حسب الإمكان”.

وكان أحمد الريسوني قد أعلن في وقت سابث عن تقديم استقالته من رئاسة الاتحاد بسبب تصريحات تلفزيونية أدلى بها، حيث دعا إلى “ تنظيم مسيرة مشابهة لـ”المسيرة الخضراء” في الصحراء نحو مخيمات تندوف.”

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى