وضعية الطريق الساحلية بين تطوان والحسيمة تسائل وزير النقل

وجه النائب البرلماني عن اقليم الحسيمة، عبد الخق أمغار، سؤالا كتابيا إلى وزير التجهيز والماء، يسائله من خلاله بخصوص الوضعية التي تعرفها الطريق الساحلية الرابطة بين الحسيمة وتطوان.

وجاء في سؤال البرلماني الإتحادي،  إن “المقطع الرابط بين الحسيمة وتطوان من الطريق المتوسطي يكتسي أهمية كبيرة في تسهيل عمليات تنقل الأشخاص ونقل البضائع، وبالتالي تنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية، وكذا ربط العديد من الجماعات القروية بالشبكة الطرقية وفك العزلة عنها”.

وأضاف “وعلى الرغم من أدواره الإنمائية والسوسيو-اقتصادية والاستراتيجية في الشبكة الطرقية الوطنية، فإنه ما زال يفتقر إلى عدد من شروط السلامة من قبيل غياب علامات التشوير الطرقي والجدران الواقية من الأحجار التي تتساقط بشكل مستمر، خاصة في فصل الشتاء في بعض المقاطع وسط الطريق وغياب المرافق الضرورية خاصة باحات الاستراحة”.

وتساءل النائب البرلماني مع الوزير المعني عن الإجراءات والتدابير التي يعتزم اتخاذها من اجل تثمين هذا الطريق وحماية مستعمليه من حوادث السير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى