بعد إغلاقه..شركة “سيمنس” تعرض مصنعها بطنجة للبيع

كشفت شركة “سيمنس غاميسا” المتخصصة في صناعة الشفرات الريحية، عن مخططها لبيع مصنعها الضخم في طنجة وذلك مباشرة بعد إغلاقه في سنة 2023.

وبحسب مسؤول كبير بشركة سيمنز جاميسا لصناعة توربينات الرياح، فإن الشركة تعتزم بيع مصنعها للشفرات في طنجة بشمال المغرب مع توقف الإنتاج بحلول أوائل عام 2023.

وأوضح الرئيس التنفيذي باولو فرناندو سواريس: “تم اتخاذ القرار من منظور عالمي يراعي متطلبات السوق المتغيرة وزيادة المنافسة وتأثير أزمة سلسلة التوريد الحادة”.

وسبق أن أعلنت سيمنس غاميسا، عن إغلاق مصنعها بطنجة، بسبب ما اعتبرته تغيرا في متطلبات السوق.

بلاغ للشركة، أوضح أن القرار جزء من برنامج استراتيجية “ميسترال” بهدف العودة إلى مستوى الربحية وتأمين الاستدامة للشركة على المدى الطويل.

وزادت الشركة، في البلاغ نفسه، أن القدرة الزائدة ونقص الطلب على نموذج الشفرات التي تصنع في مصنع طنجة سبب قرار الاغلاق، ولم يثبت تقييم تصنيع أنواع أخرى من الشفرات في العمل أي جدوى.

وأكدت الشركة أن المقر الرئيسي في الدار البيضاء سيواصل عمله، وتلتزم الشركة بخدمة السوق المغربي والافريقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى