أرباب المقاهي والمطاعم يعبرون عن ارتياحهم بعد تمديد توقيت الإغلاق

عبرت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم عن ارتباحها بعد قرار تمديد توقيت الإغلاق الذي اتخذته الحكومة عشية أمس الخميس.

وجاء في بيان للجمعية:” بناء على القرار  الذي اتخذته الحكومة القاضي بحظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني من الساعة الحادية عشر ليلا إلى الساعة الرابعة و النصف صباحا ، عقد المكتب الوطني اجتماعا له مساء يوم الخميس 20 ماي 2021 عبر وسائل التواصل الاجتماعي كما ينص عليه القانون الداخلي للجمعية، تعلن يعلن المكتب عن  ارتياحه لتفاعل الحكومة مع المقترح الذي تقدمت به الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي و المطاعم بالمغرب في مذكرتها المطلبية للوزارات المعنية بالقطاع”.

كما عبرت الجمعية عن ” تشبثها بباقي مقترحات المذكرة المطلبية لتي  وضعتها الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي و المطاعم بالمغرب على  طاولة  الوزارات الوصية على القطاع من أهمها إيقاف  تنفيذ  كل الأحكام المتعلقة بالإفراغ المرتبطة بأداء الواجبات المتراكمة خلال الجائحة و منح قرض بضمان مركزي  خاص بالإيجار  مجاني أو شبه مجاني الفوائد  يتم تسديد أقساطه بعد رفع حالة الطوارئ الصحية و إيقاف كل مساطر التحصيل الجبائي و مساطر المراجعات و إلغاء كل الرسوم والضرائب المتراكمة على القطاع خلال فترة الجائحة” .

هذا وطالبت الجمعية أيضا ب”تعويض كافة  الأجراء في أقرب الآجال و دعم الاشتراكات الشهرية للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي انسجاما مع القرارات الحكومية المتعلقة بالجائحة مجددة دعوتها للوزارة المعنية بالقطاع  لترتيب لقاء استعجالي مع كل الوزارات لمناقشة الاختلالات التي تعرفها الترسانة القانونية و الجبائية التي جعلت جزء مهم من الأجراء خارج المنظومة الاجتماعية و جعلت المهنيين في موقف لا يحسدون عليه أما ممثلي الإدارة “.

وأعلن جمعية أرباب المقاهي والمطاعم أيضا عن تشبتها ” بضرورة قيام الوزارة الوصية  بدراسة تشخص مدى قابلية تنزيل المقتضيات القانونية  المتعلقة بالشغل و غيرها من المقتضيات مع واقع حال القطاع”  .

كما دعت إلى ” الإلغاء النهائي لرسم المشروبات باعتباره رسما غير قابل للتنزيل و لا وجود لمثله في كل  الأنظمة الجبائية  في كل دول العالم ، وباعتباره كذلك  مسؤولا أساسيا عن وجود عدد من الأجراء خارج المنظومة الاجتماعية. و دمج كل الأتاوات التي تؤدى لفائدة  للجماعات  المحلية ( الأرضية ، الأطناف ، الستائر ، الاشهار ، المزهريات …) و كل المعروضات في رسم واحد هو رسم الاستغلال المؤقت للملك العام  يحتسب على عدد الأمتار أو على عدد الطاولات مع تسقيفه و الأخذ بعين الاعتبارالتباينات المجالية بين المدن و داخلها “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق