ارتفاع حالات سرقة السيارات بحي بنكيران بطنجة

سجل حي بنكيران (حومة الشوك) بمدينة طنجة، صباح الخميس 8 نونبر الجاري، ثاني حالة سرقة لسيارة  في ظرف أسبوع، ماخلف حالة من الخوف والهلع في صفوف الساكنة خاصة ملاك السيارات منهم.

ويتعلق الأمر بمركبة للنقل المزدوج من نوع “ميرسيدس 207” كانت مركونة بموقف أمام منزل مالكها وسط حي بنكيران، قبل أن يقدم مجهولون على إقتحامها وإقتيادها إلى وجهة مجهولة، وفق ماوثقته كامرات المراقبة المثبتة بالحي السالف الذكر.

ويربط متتبعون أن هذه الظاهرة المثيرة الجدل والتي  خلفت معها امتعاضا لدى أصحابها وخلقت هلعا في أوساط باقي ملاك السيارات، قد تكون وراءها شبكة منظمة تستهدف السيارات.

خاصة وأن هذه الظاهرة تروج حولها أحاديث وتفسيرات عمومية تردها لكون اللصوص يقومون بتزوير صفائح تلك السيارات واستعمالها في عمليات سطو أو تصفية حسابات أو الاتجار في الممنوعات وغيرها من الممارسات الخارجة عن القانون، بينما يستهدف آخرون أنواع خاصة من السيارات المستعملة كثيرا والتي يعمدون إلى تفكيكها إلى أجزاء وبيع قطع غيارها داخل أسواق المتلاشيات (لافيراي).

يذكر أن الحي ذاته اهتز الأسبوع الماضي على وقع حالة سرقة أخرى استهدفت سيارة من نوع فولكس فاجن حيث عمد مجهولون على اقتحامها وسرقتها، قبل أن يتم العثور عليها مرمية بإحدى المناطق بالمدينة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق